أنا وصديقتي والأفلام

اسمي سميره عمري
في الرابعه والعشرين .. أحب الجنس بشكل
جنوني بعض الاحيان أشعر
بأن حبي له مبالغ فيه ..صفاتي .. بيضاء
حليبية البشره ذات نهدين
متوسطين أو صغيرين .. رشيقة القوام أهوى
الرياضة بجنون .. صديقتي
الهام اعرفها منذ الصغر ارتبطت معها بعلاقة
جنسيه استطاعت منذ
البدايه أغوائي بالأفلام الجنسيه وتركي
لوحدي اداعب نفسي الى ان
ادمنت الأفلام ثم قالت لي في يوم من الأيام
عندما طلبت منها ان
تريني
أحد الأفلام بأن والدتها أحرقتهم بعد ان
اكتشفتهم .. ولكنهاسوف تحاول ان تدبر لي فلم من صديقه لها ..
وبعد لحظات اصطنعت البكاء وقتها
واعترفت لي بذلك بعد انها كانت تريدني أن
أشاركها متعتها لتدخلني
عالم الحقيقه بعد ان عشت طويلا في عالم الخيال
والأفلام .. وقالت لي وهي
تبكي .. سميره انا اريد أن أصارحك بشيء ..
وطلبت مني ان أحتفظ بسرها …. ووعدتها بذلك ..
وأخبرتني بأن الصديقة التي تأخذ منها أفلام
تغتصبها في كل مره تعطيها فلم جديد ..
وسألتها كيف؟…( وبدأت تشرح
لي بالتفصيل ما الذي تقوم به صديقتها من
أمور وكيف تلمسها وكيف
تنيكها وتلحس لها عشها و مؤخرتها وكيف تمص
حلمتيها و تداعب رقبتها)
و قالت لي في البدايه:- صديقتي وضعت يدها
تداعب شعري و لم أعارض لأن
لمستها كانت بريئة وضعت يدها هكذا ..
(وأحسست بيد صديقتي الهام
تداعب شعري بيدها بنعومه ).. وسألتني: –
هل في هذا شيئ ؟.. وقلت لها
: لآ وأكملت وهي تقوم بنفس الحركات التي
كانت تقوم بها صديقتها
وتجعلني
أجرب ذلك .. وقالت :- ثم بدأت تدلك
رقبتي بلطف هكذا .. ( واحسست
بيد الهام تداعب رقبتي مما أثارني
وأحسست بأنني بدأت أتبلل ..
وكنت
أود ان لا ترفع يدها عني .. وبالفعل
استطاعت الهام غوايتي وان تلتهم
وتلتقم حلمتي صدري وتمصهما وتجعلني أطير
في الهواء واستطاعت ان
تلتهم
كسي وتمص رحيقي وتشرب من عسلي وتعلمني كيف
اداعبهاوالتهم كسها انا
ايضا .. لقد كانت فنانه في فن النيك
استاذه ..تعرف كل شيئ .. كان
عمرها وقتئذ في الثامنه عشره وكنت انا في
السادسه عشره .. كانت
متعتها ان تجلسني على كرسي وتفتح رجلي
وتضعهما على جانبي الكرسي
ليصبح فرجي على حافة الكرسي .. مفتوح لفمها
الشهي واصابعها المدربه ثم
تضع لي فلم سكس ساخن وتبدأ في مداعبتي
تلعب في صدري بخفه وتبلل
حلماتي بلعابها وبعض الوقت في زيت زيتون و
بعض الأحيان في زبده تلحس
افخاذي تدغدغهما برفق تلامس عشي شفرين كسي
وتسألني .. ها حبي قولي
لي
بدك تتناكي اليوم ..؟ بدك الحس لك افخادك؟
بدك العب لك في بزازك ؟
كانت أسألتها نارية تثيرني أكثر وأكثر ..
وتسألني عن أحداث الفيلم ….
شو هالأير اللي يتمص بالفلم عاجبك ؟ بدك
تمصي أير حقيقي؟ وتروح بيدها
تلعب في كسي وبراحة يدها تدعك كسي كله
بخفه بطريقه عجيبه تجعلني
اتنطط على الكرسي .. واذا لاحظت ذلك تسألني
شو سموره صايره على نار
متل الشرموطه .. قولي لي بدك آخدك لواحد
ينيكك يدخل أيرو في كسك وله
بدك ينيك لك طيزك ؟ ويكب المني في طيزك ….
لو بتعرفي بس شو المني لذيذ..
بدي أخليه ينيكك وبدي أخليه يكب في
كسك بعد ما يفتحك .. هيدا
بس اللي بيطفي نار كسك الحلو .. ياي شو كسك
حلو ياسميره .. كل يوم
يفوت اشتاق ل ها الكس اكتر واكتر .. وتضل
تداعبني وتجعلني اكب عدة
مرات في فمها وعلى يدها .. وفي يوم طلبت مني
انها تاخدني عند صاحبتها
وكان بدها صاحبتها تنيكني لكني انا رفضت
وبكيت وشديت معاها ورحت بيتنا وغبت عنها أيام ..
ثم جاءت لزيارتي في البيت وما كان في حد وقتها ..
وقالت لي انت بتعرفي انك زعلتيني
وخليتيني أغير رايي فيكيي ..
كنت وقتها في أشد الشوق ل ألهام وكان بدي
أياها بأي شكل وكانت هي
متعمده تتركني وقت طويل حتى ***** الحاميه
تشعل بكسي وكانت على معرفه
ودرايه بفن النيك.. صاحبتها المنيوكه كانت
بتعلمها كل شي .. وقالت لي سميره انت غيرانه مش هيك ؟
وبنصحك اذا كنت بدك علاقتنا ادوم تبتعدي عن
الغيره هيك بتمتعي نفسك وتمتعيني ..صاحبتي
كان بدها تشوفك وتمتعك كان


بدي انا أمتعك هي عندها خبره أكتر مني وما
بتتصوري المتعه اللي راح
تحسيها على أيدها امنيتها تنيكك وتمتع لك
كسك وكنت راح اتركم
اتنينكم
تاخدو راحتكم وعندها
مفاجأه كتير حلوه إلك بس انت انانيه انا ما
بدياكي تكوني هيك يا سميره
.. ها شو قلتي ياسموره؟
رددت عليها قائله : لكن انا بدياكي انت ما
بدي أحد غيرك .. ( أقتربت
الهام مني ووضعت أصابعها بين افخاذي ولمست
كسي وهي تنظر في عيوني
وتقول
لي بصوت دافىئ هامس :- سموره كسك كتير
كتير مبلل وسخن وانا راح أخلي
الحراره و***** تشعل فيه اكتر واكتر اذا
انت ما وافقتي صاحبتي تنيكك
ما راح تشوفيني بعد اليوم سامعه؟ .. وادرات
ظهرها لي وهمت ان تذهب
الى ان استوقفتها قائلة لها:- انا موافقه
الهام اذا انت بدك هيك ..
وادارت وحهها لي وقبلتني على شفتي وضمتني
الى صدرها وانا انتحب باكيه ..
وأردد لها انا بحبك الهام لا تتتركيني
حبيبتي .. وقالت لي سميره
انتي راح تشكريني كتير كتير اني خليت صاحبتي
تنيكك و راح تترجيني آخدك
لعندها وراح تبكي علشان آخدك لعندها بس انا
ما راح أوافق بسهوله يا
سميره أنا بدياك ما تلعبي في كسك ها اليومين وفي الويك اند راح امر
آخدك ونقول للماما انك ح تنامي عندي ..
أوكيه حبيبتي؟ وقبلتها وانا
اضمهابقوه لصدري وأهمس في أذنها أوكيه
ياحبيبتي انت شوقتيني كتير..
وبصراحه ليلتها مارست العاده السريه كتير
وكبيت كتير وانا العب في عشي
المبلل ونمت وانا في قمة التهيج

Comments are closed.