انا و خالتي المولعة

خالتي ست عمرها 38 سنة بعد زواجها بعشرون عام تخانقت هي و زوجها فتركت البيت فأنا عرفت مكانها و ذهبت لعندها فسألتها عن سبب تركها للبيت فقالتلي بأن زوجها لن يشبعها جنسيا فقلت لها مشكلتك بسيطة الحل عندي قالتلي ارجوك كيف قلتلها انا بشبعك فقالتلي مش رح تعرف قلتلها جربيني و ما بتخسري قالتلي انت زبك صغير قلتلها ازا شفتي ممكن تخافي من كبره فقالت اشوف فشلحت انا البنطلون و رأت زبي فقالتلي واااووو كل هاد زبر قلتلها نعم و هاد الزبر الذي رح يشبعك قالت ما ازن فقربت منها و وضعت يدي على شعرها وقلت لها خالتو بحبك قالتلي و انا كمان فقربت شفتي من شفتيها و بدأنها نبوس بشفايف بعض و انا احسس على طيزها و هي عابطيتني و بتحسس على طيزي و بعدها قالتلي حبيبي انا نفسي في شغلة في السكس قلتلها انا حرد نفسك اطلبي قالت نفسي حد يمص اصابع رجلي و انا افرك زبره باجري فقلت لها انا محسوبك و نزلت بدات امص اصابع رجليها و الحس فيهن و هي تفرك رجليها بزبي و بعدها شلحنا ملابسنا و انا بدات امصص في بزازها و احط زبي بين بزازها الكبار و كأني انيك في كسها و هي تقول احح اووه و تبزق من لعابها بين بزازها و بعدين نزلت امص كسها و اضع لساني جوا كسها و ابزق على كسها و الحس بزاقتي و هي تقوليي اححح اووه اوووه اهه اهه و بعدين قعدت هي بوضعية الكلب و قعدت الحس في خرم طيزها الكبير و ابعبص طيزها و هيي ترتعش من الهيجان و تقولي مش قادرة استنى اكتر و نامت على ظهرها و قعدت تفرك بكسها و انا بدأت افرك زبي بكسها و هي تقولي يلالا يلالا دخلو و رحت مدخلو بكسها و لما دخلتوا رتعشت رعشة امراة مطعتشة للزبر و قعدت تفرك بكسها و تتوجع و تقولي نيكني اسرع اسرعع و انا سرت انيكها بسرعا و هي تقولي ايي ايي ايي اخخ مش قادرة خلص خلصصص شوي شويي حموت هلا و بتفرك بكسها و انا ازيد بسرعة النيك و مرة وحدة حسيت بشيء يدفع زبي لخارج كسها و كانت رعشتها و شهوتهاا ترشق على وجهي و جسمي و هي تقول اههه احح ارتحت ارتحت و بعدين قمت و رجعت الحس كسها لحد ما حسيت انو لازم ادخلوا مرة تانية بكسها و دخلتوا و سرت انيك فيهاا لحد ما جبت شهوتي بكسها و بعدها قامت و بدات تمصص في شفايفي و نزلت مصتلي زبي و قومتوا مرة تانية و راحت قاعدة بوضعية الكلب و تقولي بدي انتاك من طيزيي جيت بدي ادخلوا بطيزها قالتلي لأأأأ قلتلا مالك قالتليي زبك كبير بيوجعني حط زيت او فيزالين و روحت حطيت فيزالين على راس زبي و شوي على خرم طيزها و دخلت راس زبي شوي شوي لحد ما دخلتوا كلو و هي تتوجع و تصرخ بأعلى صوتها و تقولي اييي اخخخ يا طيزي و انا سرت ادخلوا و اطلعوا بسرعة و أضربها على طيزها لحد ما صارت طيزها كالجمر حامية و حمرا و حسيت اني راح اجيبوا و قمت عنها و راحت مصت زبي و جبت شهوتي مرة تانية بس المرة دي بتمها فبلعت المني بتاعي و راحت كملت مص بزبي و قومتوا للمرة التالتة قلتلها كفاية انا تعبت قالتلي لسا لسا ما شبعت عطشانة نياكة و راحت منيماني على ظهري و راحت قاعدة على زبي و بدأت تقوم و تقعد و تنيك بحالها و تصرخخ زبك يجنن يجنن اييي اههه اهه اخخخ بيوجععع و انا اقولها خلص حتموتي قالت انا عايزة اموت و زبك بكسي و تقوم و تقعد و تفرك بكسها و راحت جايبة شهوتها و تقولي انزل الحس كسي و شهوتي نزلت لحستهم و دخلت زبي بكسها و نكتها لحد ما قالتلي خلاص شبعت شبعت مش قادرةةةةةةةة خلصصصصصص خلصص و روحت جايب شهوتي على بزازها و بوستها بوسة على شفايفها و دخلنا استحممنا و انا لبست ملابسي و روحت البيت .

Comments are closed.